fbpx

سوريا.. مقتل 177 مدنياً خلال الشهر الماضي!

كشفت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” عن حجم الانتهاكات المرتكبة بحق الشعب السوري في شهر آذار الماضي، مؤكدةً أن تلك الفترة شهدت تصعيداً روسياً هو الأضخم منذ عام.

وذكرت الشبكة في تقرير وصلت نسخة منه لمنصة SY24، أن “آذار شهد تصعيداً عسكرياً روسياً هو الأكبر منذ قرابة عام، حيث سجلَ في 21/ آذار شنَّ قوات الحلف السوري الروسي هجمات جوية وأرضية استهدفت مناطق مدنية في شمال غرب سوريا، وتحتوي هذه المناطق على منشآت ومرافق حيوية”.

وأكد التقرير أنه “قتل 177 مدنياً بينهم 28 طفلاً و35 سيدة، منهم 28 مدنياً قتلوا على يد قوات النظام السوري، فيما قتلت القوات الروسية 6 مدنيين، وقوات سوريا الديمقراطية 4 مدنيين، وقتل تنظيم داعش 2 مدنياً، كما قتلت المعارضة المسلحة سيدة واحدة”.

كما قُتل خلال الفترة ذاتها، 9 أشخاص بسبب التعذيب، جميعهم على يد قوات النظام السوري، إضافةً إلى كما مقتل 1 من الكوادر الطبية برصاص مجهولين، و1 من كوادر الدفاع المدني على يد القوات الروسية.

ووثق التقرير 4 مجازر، واحدة على يد قوات النظام السوري، وثلاثة على يد جهات أخرى- بلغت حصيلة ضحاياها 41 مدنياً، بينهم 7 أطفال، و21 سيدة.

وفي الذكرى العاشرة للثورة السورية، نشرت الشبكة السورية تقريراً وثقت من خلاله مقتل 227413 مدنياً، بينهم 14506 بسبب التعذيب، واعتقال 149361، إضافة إلى تشريد 13 مليون سوري.