شمال سوريا.. توثيق مقتل 29 مدنيا بخروقات النظام وروسيا منذ آذار الماضي

وثق فريق “منسقو استجابة سوريا” العامل في الشمال السوري، مقتل 29 مدنيا على قوات النظام السوري وروسيا، وذلك منذ 5 آذار الماضي، وحتى 21 أيلول الجاري.

وذكر “منسقو الاستجابة” في بيان اطلعت منصة SY24 على نسخة منه، أن قوات النظام وروسيا ارتكبت أكثر من 2793 خرقا لوقف إطلاق النار خلال الفترة ذاتها، أدت لمقتل 29 مدنيا، إضافة لاستهداف أكثر من 13 منشأة حيوية في المنطقة.

وأكد “منسقو الاستجابة”، أن الخروقات المستمرة في الشمال السوري أخرّت عودة المئات من المدنيين إلى المنطقة، كما تسببت بعودة عدد من العائلات إلى مناطق النزوح من جديد.

ودعا “منسقو الاستجابة” المجتمع الدولي إلى عدم تجاهل الخروقات المستمرة لقوات النظام التي تستمر بخرق كافة الاتفاقيات الدولية، ومتابعة سياسة الإرهاب الممنهجة ضد المدنيين.

وطالب فريق “منسقو الاستجابة” المجتمع الدولي بضرورة التحرك لحماية المدنيين ووقف جرائم الحرب، مؤكدا أن النظام وحليفه الروسي لن يمتثل لأي اتفاق دولي أو إقليمي.

وأكد الفريق على مواصلته العمل في مناطق شمال غربي سوريا، بتوثيق أعداد العائدين إلى المنطقة وتقييم احتياجاتهم وعرضها على كافة الجهات الإنسانية للاستجابة العاجلة لهم.

والسبت، صعدت روسيا من قصفها بالطيران الحربي على عدة مناطق في إدلب، في خرق واضح لكل الاتفاقيات الموقعة مع تركيا بخصوص وقف إطلاق النار.