صحفي إيراني يدخل دمشق بعد رشوة حاجزٍ للنظام بدولارين!

قال الصحفي "حامد هاديان" لوكالة مهر الإيرانية إنه طار من طهران إلى بيروت ومنها براً إلى دمشق
قال الصحفي "حامد هاديان" لوكالة مهر الإيرانية إنه طار من طهران إلى بيروت ومنها براً إلى دمشق

كشف صحفي إيراني أنه تمكن من الدخول إلى سوريا عبر حواجز النظام على الحدود السورية اللبنانية بعد رشوة الحاجز بدولارين فقط، ووصل بعدها إلى دمشق، وفقاً لما رصد موقع “الفيحاء نت”.

وقال الصحفي “حامد هاديان” لوكالة مهر الإيرانية إنه طار من طهران إلى بيروت ومنها براً إلى دمشق، مبيناً أنه وبعد وصوله إلى بيروت بعدة أيام لم يتمكن من الوصول إلى طريقة قانونية تسمح له بزيارة دمشق، فلا بد من التنسيق مع السفارات والحصول على إذن للدخول.

وتابع الصحفي الايراني “أخذت بنصيحة شاب لبناني ودفعت دولارين على البوابة إلى دمشق ودخلت سوريا”، وتساءل الصحفي قائلاً “ماذا لو كنت داعشياً إرهابياً أو جاسوساً، ماذا يمكن أن تفعل بمليون دولار على هذه الأرض، أو ماذا فعلت حتى الآن؟

وقال أيضاً “الأمر غريب لكنني سمعت عن ذلك في لبنان ويبدو لي الأمر ثقافة، هناك فساد في سوريا وما حدث دليل على ذلك”.

الكلمات الدليلية