صواريخ النظام تقتل سيدة وأطفالها في حلب

سقط العديد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين، مساء يوم الاثنين، نتيجة استهداف الصاروخي والمدفعي من قبل النظام السوري للأحياء السكنية في بلدة الزربة بريف حلب شمال سوريا.

وقال “المكتب الإعلامي لبلدة الزربة”، إن “حصيلة ضحايا قصف النظام لبلدة الزربة، بلغت أربعة مدنيين، هم سيدة وأطفالها الثلاثة”.

في حين استهدفت قوات النظام والميليشيات الموالية لإيران والمتواجدة في منطقة “سد شغيدلة” بقذائف المدفعية الثقيلة، منازل المدنيين في بلدتي زمار وجزرايا بريف حلب الجنوبي.

ويهاجم النظام السوري والميليشيات المرتبطة بروسيا منذ أكثر من أربعة، منطقة “خفض التصعيد” الرابعة والأخيرة المتفق عليها بين روسيا وتركيا وإيران في مباحثات أستانا حول سوريا.

يذكر أن حصيلة ضحايا الهجمات على إدلب وحماة وحلب، بلغت أكثر من 650 قتيلاً جلهم من النساء والأطفال، إضافةً إلى نزوح آلاف المدنيين من منازلهم، وتدمير العشرات من المراكز الطبية والمؤسسات المدنية.