صواريخ روسيا تُدمر المناطق السكنية وجيش النظام يتقدم في ريف حلب

تمكن الجيش النظام، فجر اليوم الجمعة، من الدخول إلى مناطق جديدة في ريف حلب الغربي، عقب معارك عنيفة مع فصائل المعارضة السورية.

وقال مراسلنا إن “معارك عنيفة دارت في عدة مناطق جنوب غرب ريف حلب، واستمرت لأكثر من ساعات بين جيش النظام وميليشيات إيران من جهة وفصائل المعارضة من جهة أخرى”.

وتزامن ذلك مع قصف مكثف للطيران الحربي الروسي على قرى وبلدات ريف حلب الغربي، بعشرات الغارات الجوية.

وبالرغم من مقتل عشرات الجنود للنظام وميليشياته، إلا أن القوات المهاجمة تمكنت من السيطرة على ريف المهندسين الثاني وبلدة أورم الصغرى والفوج 46″.

يذكر أن جيش النظام وميليشيات إيران تمكنت بمساندة من سلاح الجو الروسي، من السيطرة على مناطق واسعة في حلب وإدلب، بعد خرق اتفاق “سوتشي” الذي ينص على تجميد القتال في الشمال السوري، الأمر الذي دفع تركيا للتهديد بعملية عسكرية ضد النظام في حال عدم انسحابه إلى ما بعد نقاط المراقبة التركية قبل نهاية شهر شباط.