ضحايا مدنيون بقصف للنظام على إدلب



قُتل وأُصيب عدة أشخاص، يوم الأربعاء، بقصف صاروخي ومدفعي للنظام السوري الذي استهدف مناطق سكنية في أرياف إدلب وحماة المشمولة باتفاق “خفض التصعيد” المبرم بين روسيا وتركيا.

وقال مراسلنا، إن “جيش النظام قصف بقذائف المدفعية الثقيلة منازل المدنيين في قرية أبو حبة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، الأمر الذي أدى لمقتل شخصين وإصابة خمسة آخرين”.

وتعرضت الأحياء السكنية في قرى وبلدات “أم جلال – تحتايا – الفرجة – جرجناز” بريف محافظة إدلب، بالإضافة إلى قلعة المضيق والحويز بريف حماة الغربي لقصف بقذائف الهاون والمدفعية.

يذكر أن الحملة العسكرية التي بدأها النظام السوري وروسيا منذ بداية شباط الماضي، تسببت بمقتل أكثر 244 مدنياً معظمهم نساء وأطفال، وذلك وفقاً لإحصائية أصدرها فريق “منسقو استجابة سوريا” في وقت سابق.