طائرة حربية ترتكب مجزرة في مدينة إدلب

تعرضت مدينة إدلب، اليوم الثلاثاء، لقصف جوي من قبل طائرة حربية تابعة للنظام السوري، ما أدى لمقتل وجرح عدد كبير من المدنيين.

وقال مراسلنا إن “أربعة مدنيين قتلوا وأصيب العشرات نتيجة استهداف مبنى سكني يضم عشرات النساء والأطفال في مركز مدينة إدلب، من قبل طائرة حربية تابعة للنظام”.

ومن المرجح ارتفاع عدد الضحايا بسبب تجدد الغارات الجوية التي تنفذها طائرات النظام على الأحياء السكنية في مدينة إدلب.

ويأتي ذلك بالتزامن مع معارك عنيفة تخوضها فصائل المعارضة بمساندة الجيش التركي على محور مدينة سراقب وما حولها، حيث تمكنت الفصائل من إحراز تقدم في المنطقة، وإسقاط الجيش الوطني طائرة مروحية للنظام.

يذكر أن قوات الحلف السوري الروسي الإيراني، تهاجم الشمال السوري منذ عام تقريبًا، وأدت عملياتها لمقتل آلاف المدنيين وتهجير مليون مدني على الأقل من منازلهم.