fbpx

عرسال.. مركز طبي يخدم السوريين يلمح لتوقف الدعم عنه!

ألمح “مجمع الأمل الطبي” في بلدة عرسال التي تؤوي مئات النازحين السوريين في المخيمات، إلى حاجته للدعم لاستمرار عمله خدمة للنازحين السوريين، مؤكدا في الوقت ذاته استمرار عمله حتى مطلع العام القادم، رغم الصعوبات وتوقف الدعم عنه.

وذكر المركز الطبي في بيان، وصلت لمنصة SY24 نسخة منه، “نحن إدارة وكوادر مركز الأمل الطبي في عرسال، نحيطكم علما بأننا مازلنا على ذات العهد والوقوف جنبا إلى جنب معكم ومع إخوتنا المقيمين، لانألو جهدا في تقديم العمل الخيري الطبي المجاني، ولا نترك مسعى في سبيل تخفيف المعاناة عن أهالينا ما استطعنا إلى ذلك سبيلا”.

وكشف المركز في بيانه عن توقف الدعم المقدم له من “مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية”، مؤكدا أنه “رغم ما تمر به الأوضاع من صعوبات اقتصادية ومعيشية، نعلن التمديد بتقديم الخدمات الصحية المجانية حتى تاريخ 1 كانون الثاني/يناير 2022”.

وتؤوي مخيمات عرسال اللبنانية، ما يقارب من 60 ألف لاجئ سوري، يعانون من ظروف إنسانية ومعيشية صعبة، ويعيشون في خيام لا تقاوم الحر أو البرد، وسط غياب الحلول للتخفيف من مأساتهم.

ونهاية كانون الثاني/يناير الماضي، ذكرت “الرابطة السورية لحقوق اللاجئين” في بيان وصلت نسخة منه لمنصة SY24، أن أكثر من 145 مخيمًا يعانون من مأساة حقيقية، تتمثل في نقص الغذاء والدواء ومواد التدفئة، بالإضافة إلى تلف مئات الخيام التي تضررت بفعل العواصف المطرية والثلجية، الأمر الذي زاد من معاناة النازحين وانتشار الأمراض والأوبئة.

ونهاية العام الماضي، نقلت مصادر من داخل مخيمات عرسال اللبنانية للنازحين السوريين، شكاوى المرضى المصابين بفيروس كورونا، والذين يعانون من صعوبة تأمين الأدوية اللازمة التي تساعدهم في فترة الحجر الصحي وسط غياب أي دعم إغاثي لهم.