fbpx

فرار عناصر لـ “داعش” من سجن “الصناعة” في الحسكة

أفاد مصدر خاص من محافظة الحسكة شرقي سوريا، بهروب عدد من عناصر تنظيم “داعش” من سجن “الصناعة” في حي “غويران” نحو جهة مجهولة، وسط حالة من التوتر الأمني تشهدها المنطقة.

 

وقال المصدر لمنصة SY24، إن 7 عناصر من “داعش” تمكنوا من الفرار من سجن “الصناعة”، من بينهم عنصر يحمل الجنسية البريطانية وآخر روسي وعنصر مغربي. 

 

وأضاف المصدر أنه “من غير المعلوم كيف نجحوا في الفرار من داخل السجن رغم الحراسة الأمنية المشددة” للسجن. 

 

وتابع أنه “من المرجح أن يكون العناصر الفارين قد توجهوا صوب منطقة الشدادي جنوب الحسكة أو باتجاه دير الزور”، لافتا إلى أن “تلك المناطق تؤوي الكثير من الخلايا النائمة التابعة للتنظيم والتي ستؤمن العناصر الفارين مباشرة”. 

 

وأكد مصدرنا أن “المنطقة التابعة للسجن تشهد استنفارا أمنيا كبيرًا من قبل قوات سوريا الديمقراطية”. 

 

ولفت الانتباه إلى أن “قوات التحالف الدولي اعتقلت عددا من السجانين التابعين لـ (قسد) للتحقيق معهم بقضية العناصر الفارين، وسط الشكوك بضلوعهم في تهريبهم مقابل حصولهم على مبالغ مالية كبيرة”. 

 

وقبل أيام، نفذ عناصر “داعش” استعصاءً جديدًا داخل سجن “الصناعة”، وذكرت مصادرنا أن عناصر التنظيم طالبوا بتحسين أوضاعهم داخل السجن، والسماح لهم برؤية عائلاتهم، والتعجيل بمحاكمتهم. 

 

يشار إلى أن سجن “الصناعة” مضى على إنشائه 3 سنوات بعد استيلاء ميليشيا “قسد” على المعهد الفني والثانوية الصناعية وتحويلهما لسجن مخصص لعناصر تنظيم “داعش” أطلق عليه اسم “الصناعة”، في حين يوجد سجن آخر يضم معتقلين من “داعش” داخل حي غويران في الحسكة.