fbpx

فرنسا تبدأ بإجراءات تجريد الأسد من وسام الشرف الذي مُنح عام 2001

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

أعلن مصدر في قصر الإليزيه الفرنسي أن الرئيس إيمانويل ماكرون بدأ إجراءات هادفة إلى تجريد رئيس النظام السوري “بشار الأسد” من “وسام جوقة الشرف” الذي قلّده إياه الرئيس الفرنسي الأسبق “جاك شيراك” 2001 كإجراء تأديبي للأسد.

ويعتبر “وسام جوقة الشرف” هو أعلى تكريم على الإطلاق في الجمهورية الفرنسية ويعود تاريخه إلى نابوليون بونابرت. ومنذ إقرار هذا الوسام في فرنسا أثير جدل كبير حول الآليات المعتمدة في منحه، ولكن مع ذلك صمد مع كل الأنظمة التي عرفتها فرنسا، بحسب صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية.

ووفق “لوفيغارو” فإنه قد كانت هناك أحيانا فضائح مرتبطة بمنح الوسام، بيد أن مكانته تعرضت للخدش في السنوات الأخيرة على الخصوص، جراء الاستخدامات المريبة بحسب الصحيفة.

ويأتي إجراء الإليزيه بعد يومين من شن الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا ضربات جوية صاروخية على مواقع عسكرية معظمها في العاصمة دمشق ومحيطها، تنفيذا لتهديدات الدول الثلاث بالرد “الحازم” على استخدام السلاح الكيماوي.