فصائل المعارضة توجه رسالة للمدنيين في حلب.. ماذا تضمنت؟

أصدرت غرفة “عمليات الفتح المبين” التي تضم الفصائل العسكرية العاملة في الشمال السوري، بياناً طالبت فيه المدنيين بالابتعاد عن مناطق انتشار قوات النظام والميليشيات التي تمولها روسيا وإيران في محافظة حلب.

وجاء في البيان: “نوصي أهلنا في مدينة حلب وريفها المتاخم لخطوط الجبهات في مناطق العصابة المجرمة لأن يبتعدوا عن تجمعات العدو وثكناته ومرابض مدافعه ومطاراته فكلها أهداف مشروعة لنا”.

وذكر البيان أن غرفة عمليات الفتح المبين لن تقف مكتوفة الأيدي أمام حشد قوات النظام والميليشيات الموالية لها على أرياف حلب الشمالي والغربي والجنوبي.

ويأتي ذلك في ظل الهجمات التي تتعرض لها القرى والبلدات في حلب وإدلب، لقصف مكثف من قبل قوات النظام وروسيا، وإلقاء عشرات البراميل المتفجرة والصواريخ الفراغية على منازل المدنيين يومياً.

وسبق أن أكدت مصادر عسكرية قيام النظام وميليشياته بحشد قوات عسكرية على محاور عدة في محافظة حلب، وسط ترويج إعلام النظام للاستعداد لبدء عملية عسكرية في المنطقة.

يذكر أن الحملة العسكرية للنظام وروسيا، أدت خلال الأيام الماضية، إلى مقتل ما لا يقل عن 50 مدنياً في حلب وإدلب، وتسبب القصف الجوي اليوم الثلاثاء بمقتل 15 مدنياً معظمهم في ريف حلب الغربي.

الكلمات الدليلية