fbpx

فيلق الرحمن: وقف اطلاق نار في الغوطة ومباحثات مع وفد الأمم المتحدة

الدمار الذي خلفه القصف على الغوطة الشرقية
الدمار الذي خلفه القصف على الغوطة الشرقية

أعلن “وائل علوان” المتحدث الرسمي باسم “فيلق الرحمن”، عن التوصل لاتفاق مع وفد الأمم المتحدة يقضي بوقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وقال “علوان”، إن “وقف إطلاق النار وتأمين المساعدات للمدنيين وإخراج الحالات المرضية والمصابين بضمانة أممية هي أبرز نقاط مباحثات قيادة الفيلق مع وفد من الأمم المتحدة”.

كما أكد أن “المفاوضات الجادة التي تضمن سلامة المدنيين وحمايتهم، يجري الترتيب لها”.

وتتعرض الغوطة الشرقية لهجوم واسع هو الأعنف من نوعه منذ حصار المنطقة قبل نحو خمسة أعوام، مما تسبب بتضييق الخناق على الأهالي داخل الغوطة، ومقتل قرابة الألف مدني خلال الأسابيع الأربعة الأخيرة.