fbpx

في إدلب.. قوات النظام وروسيا تواصل قتل المدنيين

جددت قوات النظام وروسيا، اليوم الجمعة، من هجماتها على منازل المدنيين في جبل الزاوية بمحافظة إدلب، التي تتعرض للقصف منذ شهر حزيران الماضي.

وقال مراسلنا إن “الطيران الحربي الروسي استهدف رُعاة أغنام مع أغنامهم في بلدة ‎كنصفرة، مما أسفر عن مقتل طفل وإصابة رجل”، مشيراً إلى أن القصف طال أيضاً بلدات في ريف حماة الغربي.

وأدى القصف المدفعي والصاروخي إلى مقتل امرأة في سهل الغاب بريف حماة الغربي، وإصابة عدد من المدنيين بجروح.

يشار إلى أن قوات النظام وروسيا، تتعمد استهداف منازل المدنيين في جبل الزاوية تحديداً، من أجل دفع السكان للنزوح مجدداً، بالرغم من اتفاق وقف إطلاق النار”.

وأسفرت تلك الهجمات التي نفذتها على منازل المدنيين في الشمال السوري، عن مقتل ما لا يقل من 107 أشخاص، وذلك منذ بداية التصعيد في شهر حزيران وحتى 19 آب الجاري.

وبحسب “الدفاع المدني”، فإن الهجمات الأخيرة للنظام وروسيا على ريف إدلب الجنوبي، خلفت دماراً كبيراً في البنية التحتية ومنازل المدنيين.

الكلمات الدليلية