fbpx

في مناطق النظام.. فرع المخدرات يلاحق مزوري العملة!

أثار ما نشرته وزارة الداخلية التابعة للنظام السوري، سخرية كثير من متابعيها، بعد أن نشرت خبرا يتعلق بقيام إحدى النساء بترويج العملة المزيفة.

وفي التفاصيل التي رصدتها منصة SY24، ادعت الوزارة أن “فرع مكافحة المخدرات” بدمشق، ألقى القبض على امرأة تمتهن ترويج العملة المزيفة في منطقة “دف الشوك”.

وكان اللافت للانتباه هو المبلغ الذي تم مصادرته بحوزتها، وهو 1600 دولار فقط، والذي قيل إنها “كانت تقوم ببيع وترويج العملة من خلال هذا المبلغ”.

وادعت وزارة داخلية النظام، أن المذكورة اعترفت بحيازتها للمبلغ المالي المزيف، وأنها قامت بشرائه من شخص متواري بهدف ترويجه وتقاسم الإرباح فيما بينهما.

وأعرب عدد من رواد منصة التواصل الاجتماعي عن سخريتهم من هذه الراوية، خاصة فيما يتعلق بالمبلغ المذكور والذي لا يرقى لمستوى أن يقال عنه “ترويج”.

وطالب آخرون بملاحقة الرؤوس الكبيرة التي تقوم ببيع وترويج المليارات في مناطق سيطرة النظام.

وبين الفترة والأخرى، تشهد مناطق سيطرة النظام حملة تنفذها قوات أمن النظام السوري ضد من تصفهم بـ “المتعاملين بغير الليرة السورية” بطريقة غير شرعية، ومصادرة الأموال التي بحوزتهم، بحجة دعم اقتصاده المنهار، ودعم مصرفه المركزي بالقطع الأجنبي.