قتيل وجرحى.. عبوة ناسفة تستهدف دورية للجيش التركي في إدلب

انفجرت عبوة ناسفة اليوم الأربعاء على طريق حلب – اللاذقية في محافظة إدلب، حيث استهدفت دورية للجيش التركي ما أدى لسقوط قتيل والعديد من الجرحى.

وقال مراسلنا إن “مجهولين فجروا عبوة ناسفة بدورية للجيش التركي أثناء مرورها على طريق الـ M4 في إدلب، كما تبع ذلك انفجار مماثل استهدف أيضًا العربات التركية وعناصر فيلق الشام المرافقين لها”.

وأدى ذلك لمقتل جندي تركي وإصابة آخرين بينهم عناصر من فصيل “فيلق الشام” التابع للجبهة الوطنية للتحرير.

وعقب وقوع الحادثة أرسل الجيش التركي مروحيات عسكرية لنقل الجرحى إلى المشافي التركية، بالتزامن مع تحليق مكثف للطيران الحربي الروسي في سماء المنطقة.

وليست المرة الأولى التي يتم فيها استهداف الجيش التركي على طريق الـ M4، وسبق أن استهدفت أحد أرتاله بعبوة ناسفة عقب الإعلان عن الاستعداد لبدء تسيير الدوريات الروسية التركية في المنطقة، بموجب اتفاق موسكو المبرم في الخامس من شهر آذار/مارس الفائت.

يذكر أن العديد من الفيديوهات انتشرت بعد الإعلان عن الاتفاق التركي الروسي الأخير، وظهر فيها عناصر مسلحين يهددون باستهداف الدوريات على طريق الـ M4، ووفقا لمصادر محلية فإن “العناصر يتبعون لتنظيم حراس الدين”.