قوات النظام تجدد خرقها لوقف إطلاق النار في إدلب

جددت قوات النظام والميليشيات الموالية لها، اليوم الاثنين، خرقها لوقف إطلاق النار المتفق عليه بين روسيا وتركيا في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وقال مراسلنا إن “قوات النظام قصفت بقذائف المدفعية الثقيلة محيط بلدة البارة في ريف إدلب الجنوبي”.

وأكد أن “البلدة المستهدفة تتمركز داخلها قوات تابعة للجيش التركي”.

وسبق أن استهدفت قوات النظام مواقع الجيش التركي في بلدة “البارة” بريف إدلب، وتسببت بمقتل وإصابة العديد من الجنود الأتراك.

يذكر أن قوات النظام تستهدف قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي، وتحاول التسلل باتجاه مواقع المعارضة في المنطقة، بشكل متواصل، منذ إعلان روسيا وتركيا عن وقف إطلاق النار في الخامس من شهر آذار الجاري.