fbpx

كورونا الشمال.. مصدر الطبي يحذر: خدمة التحاليل الطبية لا تكفي سوى لأسبوع!

حذّر مصدر طبي من أن خدمة إجراء التحاليل للكشف عن فيروس كورونا، ستتوقف قريبًا في حال لم تستجب الجهات المانحة وتزود النظام الصحي شمال غربي سوريا بالمواد المخبرية اللازمة.

 

جاء ذلك على لسان الدكتور “ياسر الفروح” المسؤول عن ملف الآثار الجانبية ضمن حملة اللقاحات ضد فيروس كورونا شمال سوريا، في تصريح خاص لمنصة SY24.  

 

وقال “الفروح”: “نتوقع أن تتوقف خدمة إجراء التحاليل خلال أسبوع في حال لم تصلنا مواد مخبرية جديدة من المانحين”.

 

وأوضح أنه “تمت مخاطبة كل الجهات المانحة منذ فترة طويلة، والاستجابة لهذا الطلب بعيدة جدا عن الحد الأدنى المطلوب”.

 

وعن أبرز التطورات المتعلقة بانتشار الفيروس في المنطقة وآثار ذلك على النظام الصحي، ذكر “الفروح” أنه لم يعد هناك أي شواغر في المستشفيات التي امتلأت بشكل غير مسبوق، إضافة إلى استمرار ارتفاع أعداد الوفيات، مؤكدًا أن نقص الأوكسجين هو من أبرز الصعوبات في ظل تلك الأزمة”.

 

من جانبه، أكد فريق الدفاع المدني السوري، أن انتشار فيروس كورونا شمال غربي سوريا ما يزال في ازدياد، وسط تحديات وصعوبات يواجهها النظام الصحي في المنطقة جراء ذلك.

 

وذكر الدفاع المدني في بيان، اطلعت منصة SY24 على نسخة منه، أن الذروة الجديدة من فيروس كورونا في شمال غربي سوريا في مرحلة الصعود، دون وجود أي مؤشر على تراجعها في المدى المنظور.

 

وأضاف البيان أن الفرق المختصة في الدفاع المدني السوري نقلت، أمس الجمعة، 11 حالة وفاة بينهم 8 نساء من المستشفيات الخاصة بالفيروس ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية.

 

كما نقلت 35 مصاباً من بينهم 15 امرأة إلى مراكز ومستشفيات العزل، مع استمرار عمليات التطهير للمرافق العامة وتوعية المدنيين.

 

ولفات البيان إلى أن فرق الدفاع المدني نقلت خلال الفترة الممتدة من15 آب إلى 19 أيلول الجاري، 200 حالة وفاة من المستشفيات الخاصة بالاستجابة لفيروس كورونا ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية، كما نقلت 1289 مصاباً إلى المستشفيات ومراكز الحجر الصحي.

 

من جهتها، أفادت مديرية صحة إدلب، اليوم السبت، أنه تم تسجيل 1066 إصابة جديدة في الشمال السوري (عدد التحاليل 1965) منها 538 في محافظة إدلب، يوم الخميس، ليصبح إجمالي الإصابات 66488. 

 

وأضافت أنه تم تسجيل 254 حالة شفاء جديدة منها 207 في إدلب ليصبح إجمالي حالات الشفاء 33977، وتسجيل 18 وفاة ليصبح إجمالي الوفيات 1076. 

وفي ذات السياق، تواصل مديرية صحة إدلب حملتها لتوعية المدنيين شمال غربي سوريا، ونشرت على صفحتها في “فيسبوك”، مقطع فيديو بعنوان “بادر قبل فوات الأوان”.