لمحاولتهم الخروج من مناطق سيطرته.. جيش النظام يعتقل 150 مدنيا في حلب!

اعتقل جيش النظام السوري، أمس الثلاثاء، عشرات الأشخاص أثناء محاولتهم العبور إلى مناطق سيطرة المعارضة شمال سوريا.

وقالت مصادر إعلامية موالية إن جيش النظام نفذ كمينا في قرية بصلحايا بريف حلب الشمالي، أوقع فيه 150 شخصا كانوا يحاولون العبور بطريقة غير شرعية إلى منطقة عفرين.

وذكرت أن الأشخاص الذين تم اعتقالهم وتحويلهم إلى الأفرع الأمنية، كانوا قد دفعوا مبالغ مالية لمهربين، لقاء تأمين الطريق لمغادرة مناطق النظام في حلب.

وادعت أن الأشخاص كانوا في يخططون للخروج إلى تركيا بعد وصولهم إلى منطقة عفرين، إلا أن مصادر محلية أكدت أن المعابر بين مناطق المعارضة والنظام مغلقة، والكثير يلجأ إلى المهربين لتأمين وصولهم إلى منازلهم التي يقيمون فيها في حلب وإدلب.

يذكر أن المعارضة السورية أغلقت المعابر مع النظام، بعد تفشي فيروس كورونا في مناطق سيطرة الأخير، لمنع انتقال الفيروس إلى الشمال السوري.