ماذا طلبت داعش مقابل عدم إعدام 6 من الأمن العراقي؟

أمهل مسلحون تابعون لتنظيم الدولة “داعش” الحكومة العراقية، 3 أيام لإطلاق سراح نساء وزوجات المسلحين من سجون بغداد، مهددين بإعدام 6 من رجال الأمن في قبضتهم.

وظهر 6 أسرى في شريط مصور نشرته وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم على تطبيق تيليغرام، 3 منهم من محافظة كربلاء جنوبي العراق، وواحد من محافظة الأنبار غرب البلاد، ويعتقد أنهم من عناصر الشرطة وقوات الحشد الشعبي.

ويشير التنظيم في الفيديو إلى “المعتقلات من أهل السنة”، قاصدا نساء وزوجات المسلحين والمعتقلات في السجون العراقية، واللواتي صدرت بحق بعضهن أحكام تتراوح بين المؤبد والإعدام.

وأعلنت الحكومة العراقية في ديسمبر عام 2017 انتهاء الحرب ضد مسلحي تنظيم الدولة، بعد إعلان استعادة آخر مدينة مأهولة كان التنظيم يسيطر عليها، إلا أن خبراء يشيرون إلى أن هناك بقايا من التنظيم تتخذ من المنطقة الصحراوية بين سوريا والعراق مخبأ لها.

الكلمات الدليلية