fbpx

مبادرات إنسانية لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة في مخيم السلامة بريف حلب

قدمت منظمة IHH الإنسانية بالتعاون مع “قبيلة قيس” دعماً مادياً ولوجستياً من أجل توسيع المبنى الخاص بدار المسنين لذوي الاحتياجات الخاصة في مخيم باب السلامة الواقعة شمالي حلب.

وقال السيد “نزار نجار” نائب مدير مخيم باب السلامة في حديثه لـ SY24: “منذ أربع سنوات نعاني في دار الرعاية من قلة الدعم لمبنى دار المسنين، وبعد جهد مستمر، تم التواصل مع عدة جهات منها “قبيلة قيس” ومنظمة IHH حيث تبرعا لبناء غرف من أجل توسعة المبنى ليستوعب أكبر عدد ممكن من المحتاجين للرعاية”.

وتابع نجار: “يستقطب مركز الرعاية عدداً من المسنين الذين تقطّعت بهم السبل، بالإضافة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، فيما تضم الدار حوالي 20 سريراً، إلا أنها غير كافية قياساً بالحالات الموجودة”.

واختتم نجار في حديثه مناشداً المنظمات الإنسانية أن تمد يدها من أجل المحتاجين للرعاية، ممن كانوا ضحية الحرب، فبعضهم من فقد أهله، وبعضهم هجّروا قسراً.