fbpx

مخلفات داعش.. لغم ينهي حياة طفل في دير الزور

هز انفجار المناطق الخاضعة لسيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” في بلدة “الباغوز” بريف محافظة دير الزور، ما أدى لمقتل طفل يبلغ من العمر 13 عاماً.

وقال مراسلنا في دير الزور، إن “الطفل عمار حسين الحجار قتل اليوم الإثنين، بانفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش في بلدة الباغوز، أثناء لعبه مع عدة أطفال في منطقة زراعية”.

وذكر مراسلنا أن “الطفل الذي قُتل بسبب الألغام التي زرعها داعش قبل انسحابه من المنطقة، نازح ويقيم في بلدة الباغوز مع عائلته”.

وفي 13 شباط الحالي، قتل الطفل “أسامة عبد الرزاق العساف” البالغ من العمر 16 عاماً، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في منطقة عايد بريف محافظة الرقة الغربي.

يشار إلى أن الألغام التي زرعها تنظيم داعش في المناطق السورية، وبشكل خاص في المنطقة الشرقية التي كانت تخضع لسيطرته، تشكل خطراً كبيراً على السكان، إذ كانت السبب الرئيس في مقتل مئات المدنيين منذ عام 2017 وحتى الآن.