fbpx

مخيم الهول.. جريمة جديدة ضحيتها فتى سوري وفاعلها مجهول!

ما يزال ارتكاب الجرائم بحق النازحين في مخيم “الهول” في الحسكة شرقي سوريا، هو المتصدر للمشهد والأحداث الدائرة هناك.

وفي آخر المستجدات التي وصلت لمنصة SY24، أكد مصدر محلي من محافظة الحسكة أن جريمة جديدة وقعت، اليوم الخميس، داخل المخيم، راح ضحيتها فتى سوري يبلغ من العمر 16 عاما، تم قتله على يد مجهولين.

وأشار مصدرنا إلى أن “المغدور عثر على جثته في القطاع السادس من المخيم”، مبينا أن “المغدور تم قتله بعدة طلقات في الرأس”.

وأوضح مصدرنا أنه “تم العثور خلال الـ 3 ايام الماضية، على جثث 3 نازحين بينهم امرأة، تم قتلهم بظروف غامضة أيضا”.

وأكد مصدرنا العجز الواضح لدى “قوات سوريا الديمقراطية” وعدم قدرتها على ضبط حالة الفلتان الأمني والقبض على مرتكبي الجرائم التي ارتفعت وتيرتها منذ مطلع العام الجاري.

ويؤوي مخيم “الهول” نحو 65 ألف نازح منهم من الجنسية العراقية، يفتقرون لأدنى مقومات الحياة الإنسانية والمعيشية.