مرة أخرى.. التحالف الدولي يكذّب وكالة سانا التابعة للنظام السوري!

كذّب التحالف لمحاربة تنظيم داعش، خبراً أوردته وكالة “سانا الرسمية” الموالية للنظام السوري عن تعرض دورية عسكرية من قواته للاستهداف في مدينة دير الزور.

وقال الناطق الرسمي باسم التحالف الدولي “الكولونيل مايلز كينغر”، في تغريدة على الحساب الرسمي في موقع تويتر أمس الجمعة إن “رواية وكالة سانا غير صحيحة على الإطلاق”، مرفقاً التغريدة بصورة للخبر مكتوب عليها: fake، وتعني “كاذبة، أو مزيفة”.

وأضاف باللغة العربية: “كما أنّ شروق الشمس ومغيبها في كل يوم هي حقيقة ساطعة، فإنّ وكالة سانا تنشر قصة زائفة أخرى، فلم يحدث هذا الهجوم على الإطلاق”.

ونشرت وكالة الأنباء السورية “سانا”، تغريدة على حسابها الرسمي في موقع تويتر، قالت فيها إن دورية عسكرية للتحالف الدولي تعرضت للاستهداف بعبوة ناسفة قرب كازية “عيسى العصمان” في بلدة الصبحة بريف دير الزور الشرقي.

وسبق أن سخر “كاغنيز” في تدوينة له على موقع “تويتر” من وكالة “سانا” قائلاً في وقت سابق: “يمكننا القول بأنه في حالة وجود جوائز للأخبار المزيفة، فإنّ هذه الوكالة الإخبارية تستحق أن تحظى بجميع هذه الجوائز إن وجدت”.

وليست المرة الأولى التي تنشر فيها وكالة الأنباء الناطقة باسم النظام السوري معلومات حول تعرض قوات التحالف الدولي لهجمات في سوريا، حيث نشرت قبل أشهر خبرا أكدت فيه مقتل ضابط أمريكي في دير الزور دون الكشف عن المزيد من التفاصيل، وسرعان ما كذّب التحالف الدولي هذا الخبر.

يذكر أن وسائل إعلامية روسية اتهمت وسائل إعلام النظام السوري أكثر من مرة بفبركة أخبار حول خوض جيش النظام معارك ضد تنظيم الدولة “داعش” في البادية السورية، بهدف التغطية على عجزه في تأمين احتياجات السكان والحرب الاقتصادية التي تدور بين “رامي مخلوف” وزوجة بشار الأسد “أسماء الأخرس” منذ أشهر.

الكلمات الدليلية