مصادر تؤكد وفاة أول مصاب بفيروس “كورونا” في دمشق

كشف الكاتب والمحلل السياسي “وائل الخالدي”، عن وفاة أول مصاب بفيروس “كورونا” في العاصمة السورية دمشق.

وقال “الخالدي” عبر صفحته الشخصية على موقع “فيسبوك”، إن “أنباءً تفيد بوفاة طفل ب‎فيروس كورونا في مشفى ‎المجتهد في ‎دمشق”.

وأوضح أن “خالة الطفل التي كانت برفقته أصيبت بالمرض أيضاً”.

وأكد أنه “تم عزل القسم التي توجد فيه الخالة، وشوهد الطبيب المعالج يبكي خوفاً بسبب سعال الطفل بوجهه، قبل أن يتم تشخيص المرض”.

وتكتمت إدارة المشفى بشدة على الحادثة بطلب من الأجهزة الأمنية التابعة للنظام.

يذكر أن فيروس “كورونا” ظهر في الصين وانتقل لعدة دول، كان آخرها إيران، وبات مرضاً خطيراً يهدد العالم بأسره.