fbpx

مقتل 412 مدنياً في دوما خلال 24 يوماً

الدمار الذي خلفه قصف النظام على الغوطة
الدمار الذي خلفه قصف النظام على الغوطة

وثق المجلس المحلي في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، مقتل 412 مدنياً بينهم 76 طفلاً، نتيجة القصف المكثف من قبل قوات النظام وروسيا على المدينة منذ 19 شباط الماضي حتى 14 آذار الحالي.

وذكر تقرير المجلس المحلي، أنه “قُتل 258 رجلاً و78 امرأة، إضافة لمقتل 44 طفلاً من الذكور و21 طفلة، فضلاً عن مقتل 11 طفلاً رضيعاً”.

يشار إلى أن مدينة دوما، تعرضت يوم الأحد، للقصف بأكثر من 25 غارة جوية من الطائرات الحربية، ما أسفر عن مقتل خمسة مدنيين.

وتتعرض الغوطة الشرقية لهجوم واسع هو الأعنف من نوعه منذ حصار المنطقة قبل نحو خمسة أعوام، مما تسبب بمقتل أكثر من ألف مدني خلال الأسابيع الأربعة الأخيرة.