fbpx

“من حقهم العيش بسلام”.. دعوة للاحتجاج في أوروبا نصرة لدرعا والشمال السوري

دعا ناشطون سوريون في أوروبا، إلى تنظيم وقفات احتجاجية في عموم ساحات المدن الأوروبية نصرة لدرعا والشمال السوري، ورفضا للحملة العسكرية من قوات النظام وداعميه على تلك المناطق. 

ووجهت الناشطة السورية “ثورة كردية”، حسب ما تابعت منصة SY24، دعوة لكل السوريين في أوروبا عامة والنمسا خاصة، للمشاركة والتضامن مع الوقفة الاحتجاجية. 

وأوضحت “كردية” أن الوقفة الاحتجاجية تنظمها “تنسيقية النمسا لدعم الثورة السورية”، تحت عنوان “من حقهم العيش بسلام”. 

وأكدت أن هذه الوقفة هدفها لفت أنظار العالم أجمع إلى “القصف الذي يطبقه نظام الأسد وروسيا على مناطق في الشمال السوري وفي الجنوب (درعا)، والذي يستهدف من خلاله الأطفال والمدنيين وقوى الدفاع المدني”. 

ولفتت إلى أن موعد الوقفة الاحتجاجية سيكون “يوم الأحد القادم،  في ساحة شتيفان بلاتس في العاصمة النمساوية فيينا”. 

وأعلن عدد كبير من السوريين المعارضين لرأس النظام السوري “بشار الأسد”، عن تأييدهم لتلك الدعوات التضامنية، مطالبين بـ “فضح الأمم المتحدة والمجتمع الدولي” بسبب الصمت الواضح تجاه ما يرتكبه “الأسد” وداعميه من جرائم بحق السوريين. 

يشار إلى أن قوات النظام السوري وروسيا تواصل قصفها على مناطق في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي منذ أكثر من 15 يوما، الأمر الذي تسبب بحركة نزوح وسقوط ضحايا من المدنيين بينهم أطفال. 

ومنذ أكثر من أسبوعين، تفرض القوات ذاتها حصارًا غير مسبوق على درعا البلد جنوبي سوريا، لإجبار الأهالي على الرضوخ للنظام السوري، وسط رفض واسع شعبي ومن منظمات حقوقية وإنسانية، للانتهكات الممارسة بحق المدنيين هناك