fbpx

من هو مستشار قاسم سليماني الذي قُتل برفقة 24 عنصراً في سوريا؟

أكدت عدة مصادر إعلامية، مقتل 25 عنصراً لقوات النظام السوري وميليشيات الحرس الثوري الإيراني في البادية السورية، بهجوم مباغت شنّه تنظيم داعش يوم الخميس الماضي 3 حزيران الحالي. 

وقالت وكالة “الأناضول التركية” نقلاً عن مصادر لم تسمها إن عناصر من تنظيم داعش شنّوا هجوماً مفاجئاً استهدف رتلاً عسكرياً لقوات النظام السوري وميليشيات إيران في دير الزور أسفر عن مقتل 25 عنصراً. 

من جهته قال موقع “العربية نت” إن الكمين وقع في ريف حمص الشرقي، وأسفر عن مقتل “اللواء حسن عبد الله زاده” وهو مستشار قائد ميليشيا فيلق القدس السابق في الحرس الثوري الإيراني “قاسم سليماني” الذي قضى بضربة أميركية في العراق مطلع 2020، إلا أن مستشار الأخير قضى بسوريا.

واللواء زاده هو مستشار عسكري في الحرس الثوري الإيراني ومستشار لقائد ميليشيا فيلق القدس قاسم سليماني في سوريا، وكان ضابط أمن منطقة السيدة زينب جنوب دمشق ثم البوكمال شرق سوريا.

كما كان أحد أبرز المستشارين العسكريين الإيرانيين في معارك غوطة دمشق وحلب.

وقد لقي مصرعه في كمين على موكب عسكري شرق محافظة حمص، إلى جانب اللواء في قوات النظام نزار عباس الفهود الذي شُيِّع في المستشفى العسكري في مدينة حمص وسط سوريا.

ونهاية نيسان/أبريل الماضي، أكدت مصادر محلية ارتفاع وتيرة الهجمات التي تنفذها الخلايا التابعة لتنظيم “داعش” ضد قوات النظام والميليشيات الموالية له في البادية السورية.

وخلال الأشهر الماضية، تحولت البادية السورية إلى مسرح للاشتباكات بين قوات النظام والميليشيات الموالية له من جهة، وبين عناصر تنظيم “داعش” المتواجدين في المنطقة من جهة أخرى