fbpx

موجة البرد تقضي على 90% من محصول التبغ في طرطوس

تعرض أكثر من 90% من محصول التبغ وبعض الأشجار المثمرة للتلف الفوري في قرى “رام ترزة، بدوقة، دير الجرد، المجدل، عين الجوز، قطاع الطواحين” في منطقتي “القدموس والشيخ بدر” التابعتين لمحافظة طرطوس الساحلية. بسبب موجة البَرَد الشديد والأمطار الغزيرة خلال الأيام الأخيرة.

وأشار “مضر أسعد” رئيس “اتحاد فلاحي طرطوس” أنه تم تكليف عضو الاتحاد المختص بزيارة القرى المتضررة وتقييم الأضرار التي لحقت بالمزارعين، وأمل من الصندوق الوطني للجفاف ووزارة الزراعة التابعة لحكومة النظام السوري تعويض المزارعين ولاسيما أن موسم التبغ يشكل طوق نجاة لمعظم هذه العائلات لكونه المصدر الوحيد لمعيشتهم.

وبحسب موقع “طرطوس اليوم” الموالي للنظام السوري نقلاً عن “مقداد درويش” مدير “فرع الصندوق الوطني للجفاف والكوارث في طرطوس” إنه “تم الاطلاع على حجم الأضرار، وتشكيل لجنة من الزراعة وبقية الجهات المعنية للكشف وتقدير حجم الأضرار تمهيداً لتقديم طلبات المزارعين للتعويض وفق الشروط القانونية للصندوق”.

يشار إلى أن هذه المناطق المذكورة أعلاه في التقرير تعرضت لموجات مشابهة من البرد والصقيع، أتلف عشرات البيوت البلاستيكية في منطقة “سهل عكار” بمحافظة طرطوس، ما أدى لإلحاق الضرر بعشرات المزارعين، من دون أن يُقدم للفلاح أي تعويض تحت حجج ومبررات واهية وغير مقنعة، بحسب المصدر ذاته.

الكلمات الدليلية