fbpx

ميركل تصف ما يحصل في الغوطة بـ “المذبحة”.. وديميستورا يبدي عجزه

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

أدانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الهجمات التي ينفذها النظام السوري على الغوطة الشرقية، والتي أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ووصفت ما يحصل بـ “المذبحة” وأن برلين ستتواصل مع روسيا لوقف العنف، وفقاً لوكالة “رويترز”.

وقالت ميركل: “ما نراه الآن، هو أن الأحداث المروعة في سوريا من نظام يقاتل شعبه وليس الإرهابيين، يقتل الأطفال ويدمر المستشفيات، كل هذا مذبحة يجب إدانتها”.

وأضافت أن برلين ستبحث الوضع في سوريا مع موسكو، وقالت: “يجب أن نفعل ما في وسعنا لإنهاء هذه المذبحة”.

بدوره قال مبعوث الأمم المتحدة لسوريا ستافان دي ميستورا إنه يأمل أن يوافق مجلس الأمن الدولي على قرار لإنهاء القتال في الغوطة الشرقية المحاصرة في سوريا لكنه أوضح أن الأمر ليس سهلا.

وأضاف: “آمل أن يحدث. لكنه أمر صعب، هو أمر ملح للغاية”.

وبسؤاله عما سيحدث ما لم يتم التوصل لاتفاق، أجاب: “حينها سنعمل على حدوث ذلك في أقرب وقت ممكن لأنه لا يوجد بديل سوى وقف إطلاق النار ووصول (المساعدات) الإنسانية”.