“نبع السلام” تحرز تقدماً شرق الفرات

 

 

كشفت وزارة الدفاع التركية عن النتائج التي أحرزها الجيشان التركي والوطني السوري، بعد ساعات من إعلان بدء عملية “نبع السلام” شرق الفرات.

ونشرت الوزارة صباح اليوم الخميس أول خريطة للتقدم الميداني، وأكدت استهداف 181 هدفاً للميليشيات منذ بدء العملية.

وتظهر الخريطة السيطرة على مواقع ميليشيات “سوريا الديمقراطية” في عدة قرى شرق مدينة “تل أبيض”.

وكشفت مصادر عسكرية عن تمكن قوات الحلف التركي السوري من قطع الطريق الواصل بين مدينتي تل أبيض ورأس العين، نارياً، بعد التوغل داخل مناطق سيطرة الميليشيات.

وأكدت وسائل إعلامية محلية انشقاق العشرات من عناصر “سوريا الديمقراطية” في مدينة “تل أبيض” بعد بدء المعركة.

وكان الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد أعلن في وقت سابق يوم الأربعاء، إطلاق الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا.

يذكر أن عملية “نبع السلام” تهدف للسيطرة على مناطق ميليشيات “سوريا الديمقراطية” شرق الفرات، لضمان أمن الحدود السورية التركية وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.