نيران النظام وميليشيات إيران تُصيب قاعدة تركية في حلب

أطلقت قوات النظام وميليشيات إيران، اليوم الجمعة، عدة قذائف مدفعية على نقطة المراقبة التركية في منطقة الراشدين غرب مدينة حلب.

وقال مراسلنا، إن “القصف المدفعي الذي نفذته قوات تابعة للنظام وميليشيات إيران من مواقعها في الأكاديمية العسكرية قرب ضاحية الأسد، استهدف القاعدة العسكرية التركية في منطقة الراشدين”.

وأوضح أن “القذائف سقطت في منتصف القاعدة، ولكن لم يتم ورود معلومات عن وجود ضحايا بين صفوف الجنود الأتراك”.

وتتمركز الميليشيات العراقية واللبنانية الممولة من قبل إيران في مناطق واسعة جنوب وغرب حلب، ويشرف على عملها في المحافظة ضباط من “الحرس الثوري الإيراني” الذي يتخذ من الأكاديمية العسكرية مقراً رئيسياً لإدارة عملياته في حلب.

يذكر أن قوات النظام وميليشيا حزب الله اللبناني هاجمت بعشرات القذائف والصواريخ قبل أيام، مركز الدفاع المدني في مدينة حلب بريف حلب الشمالي، وتسبب ذلك بخروجه عن الخدمة وإلحاق أضرار كبيرة في المبنى والآليات.