fbpx

هجوم جديد يستهدف قوات روسية – تركية في إدلب!

تعرضت القوات التركية، اليوم الاثنين، لهجوم جديد في محافظة إدلب، وذلك أثناء تنفيذها دورية مشتركة مع الجيش الروسي على الطريق الواصل بين حلب واللاذقية.

وقال مراسلنا إن “قوات تابعة لتركيا وروسيا سيرت دورية مشتركة على طريق حلب اللاذقية المعروف باسم M4، حيث انطلقت من منطقة عين حور في ريف اللاذقية، ووصلت إلى بلدة النيرب في ريف إدلب الشرقي”، مشيرا إلى أنها “المرة الأولى التي تنطلق فيها الدورية من مناطق النظام في اللاذقية”.

وأكد أن “عربة تركية تم استهدافها بصاروخ أو قذيفة، بعد وصول الدورية إلى المنطقة الواقعة بين مدينة أريحا وبلدة تل مصيبين في إدلب، إلا أن الانفجار لم يتسبب بخسائر بشرية”.

وذكرت مصادر خاصة لمنصة SY24، أن “الجيش التركي قام بتفتيش المنطقة التي تمت فيها عملية الاستهداف، وعثر على قاعدة كاتيوشا وصاروخ معد للإطلاق بالقرب من المكان الذي تم فيه استهداف العربة التركية”.

وفي 14 تموز الماضي، استهدفت سيارة مفخخة القوات الروسية بالقرب من مدينة أريحا على الطريق الواصل بين حلب واللاذقية، أثناء تنفيذ دورية مشتركة مع القوات التركية، ما أدى لإصابة ثلاثة جنود روس، كما سبق وأن استهدفت العربات التركية عدة مرات في إدلب، خصوصا عقب الإعلان عن اتفاق موسكو الأخير.

يذكّر أن الاتفاق المبرم بين روسيا وتركيا منذ الخامس من شهر آذار/مارس الماضي، ينص على تسيير دوريات مشتركة على طريق الـ M4 في محافظة إدلب، ووقف إطلاق النار بين النظام والمعارضة بشكل كامل.