واشنطن: تحليق المروحيات المشتركة مع تركيا في سوريا “نقطة تحول”

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، شون روبرتسون، اليوم الأحد إن تنفيذ أول تحليق مروحي تركي – أمريكي في أجواء الشمال السوري، يعتبر “نقطة تحول” ناجمة عن جهود “مركز العمليات المشتركة لتنسيق جهود إنشاء المنطقة الآمنة شمال شرق الفرات.

وأشار إلى أنَّ جنرالا من تركيا وآخر من الولايات المتحدة الأمريكية، أجريا طلعة استكشافية في أجواء شرق الفرات عبر مروحية.

وأضاف أنَّ هذه الخطوة تظهر مدى إيلاء واشنطن اهتمامًا بمخاوف تركيا الأمنية على حدودها الجنوبية، وإحلال الأمن في شمال شرق سوريا ومنع ظهور تنظيم داعش الإرهابي مجددا في المنطقة.

ويوم أمس، أعلن وزير الدفاع التركي  خلوصي أكار، بدء عمل مركز العمليات المشتركة مع الولايات المتحدة، وبدء تنفيذ خطوات المرحلة الأولى ميدانيًا لإقامة منطقة آمنة شرقي الفرات في سوريا.

وبدأت تركيا وأمريكا، تنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق “المنطقة الآمنة”، شمال شرقي سوريا.

وأعلن “أكار”، أنَّ “أولى الطلعات المشتركة للمروحيات مع الجانب الأمريكي أُجريت السبت”.