واشنطن تهدد بالعقوبات.. وتؤكد: لن نسمح للناقلة الإيرانية بتسليم النفط إلى سوريا

 

 

أكد وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” اليوم الأربعاء أن الولايات المتحدة ستتخذ كل ما بوسعها من إجراءات لمنع ناقلة إيرانية من تسليم النفط إلى النظام السوري.

وقال “بومبيو” في تصريحات صحفية، إن “أي أحد يلمسها أو يدعمها أو يسمح للناقلة بالرسو، سيواجه خطر التعرض لعقوبات من الولايات المتحدة”.

وأعلنت الخارجية اليونانية أنها لن تقدم أي تسهيلات لناقلة النفط الإيرانية “أدريان دريا” للوصول إلى سوريا.

وكان مدير الشركة الوطنية الإيرانية لناقلات ​النفط​، قال: إن ناقلة نفط تعود لشركة النفط الوطنية الإيرانية، وتحمل اسم “HELM”، قد تعطلت صباح الثلاثاء على بعد 100 ميل من ميناء ينبع السعودي في البحر الأحمر.

وذكر التلفزيون الإيراني أن الفنيين يعملون على إصلاح العطل الذي أصاب الناقلة، وسبق أن حذرت الخارجية الإيرانية الولايات المتحدة من احتجاز ناقلة النفط الإيرانية في المياه الدولية، بعد إصدار الولايات المتحدة أمر باحتجاز ناقلة النفط الإيرانية المفرج عنها في جبل طارق، بحسب “وكالة الأنباء الفرنسية”.

يشار إلى أن سلطات جبل طارق أفرجت عن ناقلة النفط الإيرانية “غريس 1” التي احتجزت سابقاً لأنها كانت في طريقها إلى النظام السوري، حيث أعلن التلفزيون الإيراني بعد ذلك، أن الناقلة تستعد للإبحار إلى المتوسط تحت اسم وعلم جديدين.

يذكر أن النظام السوري يعاني من أزمة اقتصادية خانقة بسبب العقوبات الأمريكية المفروضة عليه، والتي أدت إلى فقدان معظم المواد الأساسية من الأسواق، وارتفاع أسعار المحروقات بشكل كبير.