واشنطن: على الأسد الامتثال للحل السياسي وإلا..!

صعدت واشنطن من لهجتها تجاه رأس النظام السوري “بشار الأسد”، محذرة أنه في حال لم يمتثل للحل السياسي ويحترم حقوق الشعب السوري فإنه سيواجه العقوبات والعزلة.

وحذرت السفارة الأمريكية في دمشق في بيان، اطلعت عليه منصة SY24، مساء اليوم الأربعاء، أنه “يجب على النظام اتخاذ خطوات لا رجعة فيها لتنفيذ حل سياسي للصراع السوري يحترم حقوق وإرادة الشعب السوري، أو يواجه العقوبات والعزلة”.

واعتبرت أن “استراتيجية الخروج الوحيدة المتاحة للنظام هي الامتثال لقرار مجلس الأمن الدولي 2254”.

وأكدت أن “إن بشار الأسد ونظامه مسؤولان بشكل مباشر عن الانهيار الاقتصادي الحاصل في سوريا، فهما يبددان عشرات الملايين من الدولارات كل شهر لتمويل حرب لا داعي لها ضد الشعب السوري بدلا من توفير احتياجاته الأساسية”.

وشددت على مواصلتها “العقوبات المحددة الأهداف وزيادة الضغط الاقتصادي على نظام الأسد، حتى تحقيق تقدم لا رجعة فيه في العملية السياسية، بما في ذلك وقف اطلاق النار على الصعيد الوطني وفق ما دعا إليه قرار مجلس الأمن الدولي 2254”.