وفاة وزير الدفاع الأسبق الذي أقاله الأسد بعد اندلاع الثورة عام 2011

توفي وزير الدفاع الأسبق لدى حكومة النظام “علي حبيب”، اليوم الجمعة، عن عمر ناهز 81 عاماً، بعد صراعه مع المرض في مشفى الأسد الجامعي بالعاصمة السورية دمشق.

وقالت صحيفة “الوطن” التابعة للنظام، إن “الوزير توفي فجر اليوم وسيدفن في مسقط رأسه بقرية المندرة بمنطقة صافيتا في محافظة طرطوس”.

وكان “حبيب” قد تولى عدة مناصب مهمة منها قيادة القوات الخاصة عام 1994، وعين نائباً لرئيس هيئة الأركان عام 2002 ثم رئيساً للأركان عام 2004 ثم نائباً للقائد العام للجيش والقوات المسلحة ووزيراً للدفاع عام 2009.

يذكر أن رأس النظام بشار الأسد أقال “علي حبيب” من منصب وزير الدفاع بعد اندلاع الثورة السورية، وذلك بسبب مواقفه الرافضة لاستخدام القوة ضد الشعب السوري، وفقاً لما أكدته تقارير إعلامية في وقت سابق.