fbpx

وفد روسي في أنقرة لبحث الملف السوري مع الجانب التركي

قالت وكالة “الأناضول” التركية الرسمية إن وفداً روسياً وصل إلى العاصمة التركية أنقرة لبحث الملف السوري مع الجانب التركي الذي ترأسه نائب وزير الخارجية سادات أونال، فيما ترأس الجانب الروسي ألكسندر لافرينتييف، المبعوث الخاص إلى سوريا.

وأوضحت المصادر أن المحادثات تناولت المستجدات المتعلقة بالعملية السياسية، ومسار أستانة، والأوضاع الميدانية بمحافظة إدلب، في إطار عمل اللجنة الدستورية المعنية بوضع دستور جديد لسوريا.

كما ناقش الجانبان، ملف اللاجئين السوريين، وأوضاع النازحين داخل البلاد، فيما ستستمر المحادثات حتى اليوم السبت 14 نوفمبر/ تشرين الثاني.

وجاء في البيان الختامي: “انتهت اليوم، جولة المباحثات الفنية بين الجانبين في وزارة الدفاع والتي تناولت الأعمال المزمع تنفيذها بعد وقف إطلاق النار في قره باغ، والوضع في سوريا وخاصة إدلب. ستتواصل المباحثات غدا”.

وتستهدف قوات النظام بشكل متكرر، المواقع التركية في إدلب، بضوء أخضر روسي، ما تسبب خلال الأشهر الماضية بمقتل وإصابة عشرات الجنود الأتراك، الأمر الذي دفع تركيا في شباط الماضي لإطلاق عملية “درع الربيع” ضد النظام السوري، والتي أسفرت عن مقتل مئات العناصر من قوات النظام وميليشياته.

يشار إلى أن منطقة إدلب تخضع لاتفاق الـ 5 من آذار الماضي، بين تركيا وروسيا، والذي يقضي بوقف دائم لإطلاق النار في منطقة إدلب، إلا أن روسيا ومن خلفها قوات النظام تواصل خرقها لهذا الاتفاق، موقعة عددا كبيرا من الضحايا بين المدنيين.

قصف روسي على الأحراج الزراعية في بلدة عرب سعيد 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020