وقفة تضامنية شمال حلب للتنديد بالقصف الروسي على الغوطة الشرقية وإدلب

ي
وسقط أكثر من 28 قتيلاً مدنياً اليوم الاثنين، نتيجة القصف العنيف الذي تعرضت له مدن وبلدات الغوطة الشرقية، بنحو 40 غارة جوية، استهدفت إحداها السوق الشعبي في بلدة بيت سوى.

كما تسببت الغارات الجوية التي نفذتها المقاتلات الحربية الروسية على ريف مدينة إدلب، بمقتل 18 مدنياً، ودمار ثلاثة مستشفيات في معرة النعمان وكفرنبل ومدينة إدلب.