“يمنع دخول الشبيحة”.. مطعم سوري يشغل مواقع التواصل

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي، بإعلان أطلقه أول مطعم عربي في مدينة “شترالزوند” في ألمانيا.

ونشر الإعلان على الصفحة الرسمية للمطعم في موقع “فيسبوك”، وجاء فيه: “الشبيح يتزهرم بغير مطعم”، كما أرفق مع النص صورة للوحة إعلانات موجودة في المطعم، وكتب عليها: “يمنع دخول الشبيحة منعًا باتًا”.

ولاقى المنشور ترحيبا واسعا من قبل مئات اللاجئين السوريين المقيمين في الدول العربية والأوربية، مؤكدين أنهم سوف يزورون المطعم مهما كلفهم الأمر، لأن مالكه لم يفرط بدماء السوريين الذين يقتلون منذ 10 سنوات.

وتعود ملكية المطعم للاجئ سوري يقيم في ألمانيا، ويحمل اسم مطعم “بيت الشاورما”، التي اشتهر بصناعتها العديد من المطاعم السورية التي افتتحت في دول اللجوء.

يذكر أن المئات من الموالين و “الشبيحة” المتورطين في جرائم حرب، يقيمون في الدول الأوروبية وينظمون مسيرات داعمة لبشار الأسد، إلا أن اللاجئين السوريين المتضررين من النظام، يطالبون بشكل متكرر بإعادتهم إلى مناطق سيطرة الأخير نظرا لعدم ملاحقتهم أمنيًا.