كيف بررت حميميم منع أهالي داريا من العودة إلى منازلهم؟

أكدت قاعدة “حميميم” العسكرية الروسية في سوريا، أن سبب منع الأهالي من العودة إلى مدينة داريا في ريف دمشق، هو عدم إشرافها على المعارك التي انتهت بتهجير السكان وسيطرة النظام على المدينة.

وجاء ذلك رداً على أحد المتابعين لقناة “التلغرام” التابعة للقاعدة، الذي تساءل عن سبب عدم السماح لأهالي مدينة داريا بالعودة إلى منازلهم.

وقالت “حميميم”، إن “القوات الروسية لم تشرف على إتمام ملف مدينة داريا، حيث تم تسليم ملف تحريرها إلى أحد الدول الحليفة”، في إشارةً منها إلى القوات الإيرانية.

وكانت قوات النظام السوري المدعومة بالقوات الإيرانية، قد تمكنت من السيطرة على مدينة داريا، بعد عملية عسكرية واسعة وحصار استمر عدة سنوات، انتهت باتفاق مع المعارضة السوري يقضي بانسحابها من المدينة.

الكلمات الدليلية